الأهداف العامة


1- الرقي بالمشهد الثقافي الإنساني فكرا وأدبا وتخليصه من حالة التبعية والركود والجمود إلى حالة النهوض والأصالة والارتقاء.

2- ترسيخ مفاهيم الحرية والعدالة وحق الإنسان في الحياة والتعبير الحر عن ذاته وفق قواعد احترام الغير.

3- توفير بيئة صحيحة وصحية للإبداع الفكري والأدبي بما يثري المشهد الثقافي الإنساني بالقيم والمفاهيم المشتركة بتجرد من الغرض وانحياز للحق والخير والجمال.

4- بناء جسور للتواصل الإنساني بين الثقافات المختلفة من خلال حوار جاد وصادق يقوم على الاحترام والتفهم ، ومن خلال التواصل والتفاعل والانتصار للصواب.

5- تشكيل توجه فكري وأدبي واضح الملامح يعكس سمات هذا العصر ويعبر عن واقعه دون قطع لجذور أو قصف لفروع.

6- إرساء ملامح مناهج نقدية فكرية وأدبية واضحة تمثل حالة توجه ذي أرب وذي رؤية ورؤيا.

7- التواصل والالتقاء بين المثقفين من أدباء ومفكرين بما يسهم في زيادة أواصر الود والتفاهم وبما يؤطر لعمل مشترك يخدم الأهداف العليا.

8- اعتبار الاتحاد مرجعية نقابية قانونية تدافع عن حقوق أعضائها وتحفظ الحقوق الأدبية وتعمل على خدمتهم سواء من خلال النشر في الورقي أو الإعلامي أو عبر الشابكة.

9- الاهتمام بالمفكرين والأدباء وتناول مشكلاتهم جميعها بالتحليل وبالحل بما يرسخ معنى الأسرة الواحدة ، وبما يسهم بإثراء العلاقة الإنسانية بينهم.

10- العمل على إنصاف المبدعين الحقيقيين من أبناء الأمة وتسليط الضوء عليهم أدبيا وإعلاميا كأعلام وعلماء بما يعينهم على المزيد من الإبداع والإثراء ويشمل هذا فتح المنابر الإعلامية لهم محليا وعالميا وتوثيق دورهم وإبداعهم بكل الوسائل المتاحة.

 

اقرأ أيضا: