بيانات

منصة الإبداع العربي … مشروع الاتحاد الثقافي الكبير للأمة

 

تزامنا مع إعلان إلغاء تجميده والعودة لممارسة أنشطته يعلن الاتحاد العالمي للإبداع الفكري والأدبي عن إطلاق مشروعه الثقافي الكبير والذي سيمثل حالة فارقة في التعاطي مع المشهد الإبداعي العربي، والذي سينطلق رسميا ابتداء من مطلع العام القادم 2020.

يأتي هذا القرار في إطار حرص الاتحاد على تقديم منتج ثقافي راق وخدمة المشهد الثقافي الإبداعي بشكل جاد ونزيه وينتصر للنص الإبداعي ويحقق الغاية بعمل جمعي وحضاري عربي بتعاون وتواصل قوي وحقيقي بين المبدعين الحقيقيين وهذا هو من أهداف الاتحاد العليا، وهو استجابة كذلك لحاجة الأمة لوجود مثل هذا الكيان ورسالته الناهضة في الحفاظ على واجهة الأمة الحضارية وهويتها الثقافية.

ومنصة الإبداع العربي ستكون واجهة ثقافية رسمية للاتحاد وتهتم بالإبداع وبالمبدعين بمستوى نخبوي الأداء عربي التوجه منهجي التناول، وتهدف لاستقطاب المبدعين في زمن انتشار المدعين وتهافت الرؤى واختلاط المفاهيم؛ وترحب بكل مثقف حر يرغب في التعاون لتصحيح المسار وإبداع الأفكار وترسيخ أصالة الهوية الثقافية والانتصار للحق والخير والجمال. ويصدر عن هذه المنصة عدة أنشطة ثقافية مميزة من أهمها مجلة ثقافية ورقية بمستوى إبداعي تتطلع إلى بلوغ مستوى رفيع وبمواضيع ذات أدب وأرب ودار نشر ومكتبة إلكترونية ومؤتمر سنوي للإبداع. وهذه أحد وسائل التجاد في الاهتمام بالنخب الإبداعية الثقافية الحقيقية وتسليط الضوء عليهم وتقديمهم قادة نهوض للأمة من كبوتها الحضارية، والرهان عليهم في الدفع والرفع لتكوين جسد إبداعي ثقافي يحظى بالثقة على مختلف الأصعدة ويجسد شعار “معا نكون أقدر وأظهر”.

ترقبوا انطلاق المنصة بشغف وثقوا بأنها ستكون على مستوى التطلعات والتحديات وبكم ومعكم تكون أجمل وأكمل وأفضل.

تقبلوا فائق الاحترام
مجلس إدارة الاتحاد العالمي للإبداع الفكري والأدبي

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق