قالوا عن الاتحاد

الشاعر المبدع د. مختار محرم

الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله
ونصلي ونسلم على حبيبنا وهادينا وقائدنا وقدوتنا سيدنا محمد بن عبد الله
وعلى آله وأصحابه ومن اتبع هديه ووالاه
أخواني أخواتي أعضاء اللجنة التأسيسية للاتحاد العالمي للإبداع الفكري والأدبي
إنه لكرم من الله أن شرفنا فجعلنا من النخبة التي اختارها لتؤسس هذا الرافد العظيم من روافد ثقافتنا وفكرنا وأدبنا العربي
وإعلان تأسيسه اليوم هو نتيجة حتمية لسنوات من العطاء في إطار ملتقى رابطة الواحة الثقافية بمؤسسها الأديب والمفكر د. سمير العمري ، وبكل الأسماء الكبيرة التي انتسبت لهذا الملتقى الرائد.. فاتحادنا اليوم إنجاز وامتداد لعطاء الأمس.
وكما يدل المسمى ( الاتحاد العالمي للإبداع الفكري والأدبي ) فهو صرح عالمي الرسالة إبداعي المنهج يعنى بالفكر أولا وبالأدب الحامل لهذا الفكر .. فالفكر والأدب متلازمان إلا أن عالمنا اليوم يحتاج للفكر قبل الأدب ، وأسمى الأدب وأجمله ما حمل فكرا نبيلا قويما يعيد لهذه الأمة اتزانها بعد أن تخبط سيرها في طرق عشوائية الاتجاه لا نهائية الخطى ..
هو شرف كبير نلناه وأمانة عظيمة أيضا ألقيت على كاهلنا .. ففخرنا أننا من أصحاب اللبنة الأولى في هذا المشروع لا ينسينا عظم أمانة العمل على تحقيق أهدافه وتمثيله خير تمثيل .. وإنها لكبيرة إلا على المتوكلين على الله الجاعلين رضاه غايتهم ..
فلنبتعد عن الأنا والأسرة والقبيلة والمذهب والبلد .. ولنجعل من هذه الأمة بمختلف أطيافها ومذاهبها مجتمعنا الأكبر الذي ركيزته الإنسان وغايته الخير والمحبة
أهنئ أستاذي القدير د. سمير العمري
وأستاذتي القديرة أ. ربيحة الرفاعي
وأهنئنا جميعا بهذه المناسبة العظيمة
وأسأل الله أن يكون في عوننا فهو من وراء القصد

مقالات ذات صلة

إغلاق